7‏/6‏/2013

قمرٌ سيدنا النبى


ولا ظل له بل كان نورا 
تنال الشمس منه و البدورا 

ليست هناك تعليقات: